من نحن؟

تحرص هاشيت أنطوان تربية، منذ إطلاقها في العام 2010، على تكريس مهاراتها وخبراتها لإصدار كتب مدرسيّة تحظى بالتميّز والتقدير على الصعيد العالمي. اليوم، تُعتبر هذه الكتب المدرسيّة، التي تتناول كافّة المواد التعليميّة من مرحلة الروضة إلى الصفّ الثانوي الثالث، مرجعًا يُركن إليه في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. فقد أرست هاشيت أنطوان أسسًا ومعايير مستدامة في هذا المجال، وأثبتت قدرتها على الإستجابة للطلب المتزايد في القطاع التعليميّ الذي يستمرّ في النموّ والتطوّر.

تاريخنا

تأسّست هاشيت أنطوان بعقد شراكة بين دار النشر الفرنسية العالمية “هاشيت ليفر” ومكتبة أنطوان اللبنانية الشهيرة (1933). تقوم هاشيت أنطوان، ومقرّها لبنان، بنشر الكتب على أنواعها وتوفيرها لأسواق عديدة في بلدان الشرق الأوسط والخليج وشمال إفريقيا. وهي، منذ إطلاقها في العام 2010، قد أصدرت مجموعة متنوّعة من الكتب (ومن ضمنها كتب ديزني، إذ تُعتبر اليوم الناشر الرئيسيّ لهذه العلامة في منطقة الشرق الأوسط) توزّعت على دمغات أربع هي هاشيت أنطوان مراجع، وهاشيت أنطوان أطفال، وهاشيت أنطوان حياتيّات، إلى جانب دمغة نوفل التي تُعنى بالأدب العربيّ. وقد خصّصت الدار دمغة خامسة، هاشيت أنطوان تربية، لإصدار الكتب الأكاديمية ونجحت في إغناء دليل إصداراتها بالكتب المدرسيّة وكتب الدعم والمطالعة باللّغات العربيّة والإنجليزيّة والفرنسيّة.

هدفنا

هاشيت أنطوان تربية هي استمراريّة تاريخ عريق وإرث متخصّص في عالم التربية والتعليم المدرسيّ. وينعكس أحد أبرز أهدافها في مساعيها الحثيثة لتدريب الطلّاب تربويًّا، وتعزيز قدرات المتعلّمين وتنمية فكرهم النقديّ في بيئة ثقافيّة ناشئة.

رؤيتنا

تجمع هاشيت أنطوان مهارات وخبرات تتميّز بها مجموعة من المعلّمين والمؤلّفين والمحرّرين والمدقّقين والفنّانين والإداريّين وغيرهم من المحترفين المتمرّسين. هؤلاء الخبراء الذين ساهموا ببراعة في قولبة القطاع التربويّ في المنطقة أعطوا هاشيت أنطوان الفرصة لتترك بصمتها في هذا المجال وتتطلّع لتصبح الدار الرائدة في الإصدارات المدرسيّة في العالم العربيّ.

انتقل إلى أعلى