لا أريد أن أذهب إلى المشفى!

معلومات حول الإصدار

هي أميرة صغيرة عفريتة وعنيدة، هي “تريد” أو “لا تريد”. أمام هذه الدكتاتورة الصغيرة، لا يرضخ الوالدان بل يستخدمان استراتيجيّة ذكيّة تفضي دائماً إلى نهايات سعيدة. هذه القصص ستعجب كّل ماما وكلّ أميرة صغيرة في كلّ منزل!

في هذه الحكاية، تشعر الأميرة بألمٍ شديدٍ في أنفها ولم تستطع الدكتورة أن تشفيها فطلبت منها أن تذهب إلى المشفى. وعلى الرغم من ألمها، رفضت الأميرة .

لمحة عن الإصدار

انتقل إلى أعلى